صورة وخبر

صورة وخبر
صورة وخبر

أمس الاثنين، خسرت السينما الفرنسية آخر عمالقتها. توفي ميشال بيكولي عن عمر ناهز 94 عاماً، تاركاً وراءه مسيرة امتدت على أكثر من سبعة عقود وقف خلالها أمام كاميرا أهمّ المخرجين من جان لوك غودار ولوي بونويل وكلود سوتي وكوستا غافراس وجان رينوار وأنييس فاردا وألفرد هيتشكوك. الممثل والمنتج والمخرج والسيناريست، شملت أعماله أكثر من 200 إنتاج سينمائي وتلفزيوني، إلى جانب 50 مسرحية. نصيبه من الجوائز كان كبيراً، أبرزها جائزة أفضل ممثل في الدورة الثالثة والثلاثين من «مهرجان كان السينمائي الدولي» عن دوره في «القفز في الفراغ» لماركو بيللوكيو عام 1980. وفي عام 2012، جسّد بيكولي آخر أدواره على الشاشة الكبيرة من خلال فيلم «هولي موتورز» للسينمائي الفرنسي ليوس كاراكس. في هذه الصورة، يظهر الراحل في 22 تشرين الأوّل (أكتوبر) 1983 في نيس أثناء عرض فيلمه «جنرال الجيش الميت» للإيطالي لوتشيانو توفولي. (إريك غايار ــ أ ف ب) 

المصدر : bbcعربي