جنازة حسني مبارك: تشييع جنازة الرئيس الراحل بحضور السيسي ومسؤولين حاليين وسابقين في مصر

جنازة حسني مبارك: تشييع جنازة الرئيس الراحل بحضور السيسي ومسؤولين حاليين وسابقين في مصر
جنازة حسني مبارك: تشييع جنازة الرئيس الراحل بحضور السيسي ومسؤولين حاليين وسابقين في مصر

شُيعت جنازة الرئيس المصري السابق حسني مبارك، اليوم الأربعاء، خلال مراسم عسكرية رسمية في القاهرة، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، ورئيس أركان الجيش المصري، محمد حجازي، ومسؤولين سابقين وحاليين، ووفود من دول عربية، وسط إجراءات أمنية مشددة.

وبدأت مراسم الجنازة بعد صلاة الظهر بمسجد المشير، شرقي القاهرة، ثم توجه المشيعون بجثمان مبارك لحضور مراسم التأبين العسكرية، التي حضرها السيسي، وكبار المسؤولين في الدولة، ومسؤولون سابقون، قبل أن يُحمل النعش إلى مقابر الأسرة بمصر الجديدة.

وشُددت الإجراءات الأمنية على المناطق المؤدية لمسجد المشير ومطار القاهرة ومصر الجديدة ومداخل ومخارج القاهرة منذ صباح الأربعاء.

كما رفعت سلطات مطار القاهرة درجة الاستعداد للحالة القصوى صباح الأربعاء، لاستقبال وفود المعزين ومعظمهم من الدول العربية.

ونكست المحافظات المصرية ودواوين الوزارات العلم المصري لمنتصف السارية، تنفيذا لقرار الحداد الرسمي الذي يبدأ اليوم الأربعاء، ويستمر لثلاثة أيام.

ويستخدم التليفزيون الرسمي وعدة قنوات محلية خاصة شريطا أسود اللون يظهر على جانب علوي من الشاشة كطريقة للتعبير عن الحداد.

كما أرجأت وزارة الثقافة المصرية كافة الأنشطة الترفيهية والفنية استجابة لحالة الحداد العام.

وتوفي مبارك، ٩١ عاما، صباح الثلاثاء في مستشفى الجلاء العسكري بعد ثلاثة أسابيع من إجراء جراحة في البطن تدهورت صحته على إثرها.

وتنحى مبارك عن الحكم في 11 فبراير/شباط عام 2011، بعد تظاهرات حاشدة ضد حكمه.

وكان مبارك قائدا للقوات الجوية برتبة فريق، إلى أن عين نائبا لرئيس البلاد إبان فترة حكم الرئيس السابق أنور السادات.

وفي 14 أكتوبر/تشرين الأول عام 1981، أدى مبارك اليمين الدستورية كرئيس للبلاد بعد اغتيال السادات.

وحكم مبارك مصر قرابة 30 عاما، قبل أن يعلن رئيس جهاز المخابرات العامة المصرية عمر سليمان، تنحي مبارك عن منصب رئيس الجمهورية، بعد 18 يوما من مظاهرات ثورة 25 يناير في 2011.

ونعت الرئاسة المصرية الرئيس السابق حسني مبارك في بيان مقتضب، اقتصر على ذكر دوره العسكري كقائد للقوات الجوية في حرب أكتوبر.

وقدمت الرئاسة في بيانها العزاء لأسرة مبارك.

كما نعت القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية في بيان لها الثلاثاء الرئيس المصري السابق.

وجاء في البيان: "تنعى القيادة العامة للقوات المسلحة ابنا من أبنائها وقائداً من قادة حرب أكتوبر المجيدة الرئيس الأسبق لجمهورية مصر العربية محمد حسني مبارك، والذى وافته المنية صباح اليوم، وتتقدم لأسرته ولضباط القوات المسلحة ولجنودها بخالص العزاء، وندعوا المولى سبحانه وتعالى أن يتغمده بواسع رحمته".

لاتنسى مشاركة: جنازة حسني مبارك: تشييع جنازة الرئيس الراحل بحضور السيسي ومسؤولين حاليين وسابقين في مصر على الشبكات الاجتماعية.

المصدر : bbcعربي