لم يخذلك هادي بل خذل نفسه!

لم يخذلك هادي بل خذل نفسه!
لم يخذلك هادي بل خذل نفسه!

كتب | خالد الرويشان

لم يخذلك هادي بل خذل نفسه!
رمزي محروس .. لاتبتئس!
كل سقطرِي هو رمزي
كل يمني هو رمزي
أنت محافظ ومحفوظ ومحروس في قلب كل سقطرِي ويمني!
قد لا تشعر بذلك في هذه اللحظة الكئيبة الخائنة .. لكن البلاد كلها تشعر بك!
تشعرُ بكل سقطرِي
سيرحل الخائنون يارمز البلاد وحارسها
سيرحلون لأنّ لحظة الخيانة ليست كل النهار!
اليوم لم تعد مجرد محافظٍ لسقطرى فقط .. بل أصبحتَ محافظا في كل مدينةٍ وقريةٍ يمنية!
لذلك ، لاتبتئس يا فتى البلاد!
يختال عَلَمُ البلاد أمام ناظريك
وتختال البلاد بصمودك وموقفك وشجاعتك!
لم يخذلك التحالف بل خذل شعباً وخان بلاداً

لاتنسى مشاركة: لم يخذلك هادي بل خذل نفسه! على الشبكات الاجتماعية.