حزب الله اللبناني: الخارجية الأمريكية تقول إنها "مع الشعب اللبناني ضد الرقابة على الإعلام"

حزب الله اللبناني: الخارجية الأمريكية تقول إنها "مع الشعب اللبناني ضد الرقابة على الإعلام"
حزب الله اللبناني: الخارجية الأمريكية تقول إنها "مع الشعب اللبناني ضد الرقابة على الإعلام"

قالت وزارة الخارجية الأمريكية إنها تقف إلى جانب الشعب اللبناني أمام ما وصفته بأنه رقابة يمارسها حزب الله على وسائل الإعلام.

وكان قاض في الجنوب اللبناني أصدر قرارا يمنع وسائل الإعلام من نشر تصريحات سفيرة الولايات المتحدة في بيروت، دوروتي شيا، التي اتهمت حزب الله "بابتلاع مليارات الدولارات من أموال الدولة" في الوقت الذي تواجه البلاد أزمة اقتصادية خانقة.

وقد رحبت جماعات قريبة من حزب الله، وبعض وسائل الإعلام، بقرار القاضي، ووصفته بالشجاع، بينما قالت وزيرة الإعلام اللبنانية، منال عبد الصمد، إنه لا أحد من حقه التضييق على تغطية الأخبار.

وفي حوار بثته قناة الحدث التلفزيونية الجمعة، أكدت شيا على أن "العقوبات الأمريكية المتعلقة بمكافحة الإرهاب لا تشمل حزب الله فحسب، بل كل من يمده بالدعم المادي".

وأضافت السفيرة الأمريكية أن بلادها لا تزال بصدد تقييم ما إذا كانت حكومة رئيس الوزراء، حسن دياب، "هي فعلا كما تقول حكومة تكنوقراط لا تخضع لحزب الله".

وتصنف الولايات المتحدة حزب الله جماعة إرهابية، ولكنه يملك الأغلبية في البرلمان اللبناني وفي الحكومة.

وقالت شيا إن الولايات المتحدة "لم تر حتى الآن ما تتمناه من هذه الحكومة وهو الشروع في الإصلاحات الضرورية لاقتصاد البلاد".

 

وجاء في قرار القاضي أن السفيرة الأمريكية "تناولت في حوارها حزبا لبنانيا ممثلا في البرلمان وفي الحكومة ويتمتع بشعبية واسعة"، في إشارة إلى حزب الله، مضيفا أن السفيرة الأمريكية ليس من حقها الحديث عن هذا الحزب، متهما إياها "بتأليب الشعب اللبناني على بعضه وبإثارة النعرات في البلاد".

واعترف القاضي أن القانون الدولي يمنح الدبلوماسية الحصانة، ولكنه قال إن وسائل الإعلام معرضة للعقاب إن هي خالفت الأمر.

وقالت قناة أل بي سي التلفزيونية إنها لن تلتزم بالقرار، واصفة إياه بأنه "غير ملزم، وغير قابل للتنفيذ"، وينتهك حرية الصحافة.

ولم يصدر أي تعليق عن السفارة الأمريكية في لبنان بخصوص هذه القضية.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مصدر قضائي رفيع المستوى قوله إن القاضي تجاوز صلاحياته وإن القرار غير قابل للتنفيذ في القانون اللبناني.

لاتنسى مشاركة: حزب الله اللبناني: الخارجية الأمريكية تقول إنها "مع الشعب اللبناني ضد الرقابة على الإعلام" على الشبكات الاجتماعية.