طائرات إضافية للنقل الجوي بين المغرب وهولندا

طائرات إضافية للنقل الجوي بين المغرب وهولندا
طائرات إضافية للنقل الجوي بين المغرب وهولندا

تم الإعلان، اليوم الثلاثاء، عن عودة استئناف الرحلات الجوية الاستثنائية بين المغرب وهولندا، بعد توقفها يوم 10 غشت الجاري، بسبب انتهاء الاتفاقية التي وقعها الجانبان.

مصادر مطلعة أكدت أن استئناف الرحلات الجوية من المغرب إلى هولندا، أو العكس، تم الحسم فيه بشكل رسمي، بعد مفاوضات استمرت طيلة أسبوع بعد انتهاء مدة الاتفاقية السابقة.

الجديد في الاتفاقية الجديدة التي توصل إليها المغرب وهولندا من أجل تأمين نقل المواطنين المغاربة المقيمين في الخارج أو الأجانب المقيمين في المغرب هو إدماج شركات نقل هولندية فيها.

تأمين الرحلات الجوية بين المغرب وهولندا لن يقتصر فقط على الخطوط الملكية المغربية" و"العربية للطيران"، كما كان في السابق؛ بل ستشارك فيها ثلاث شركات جوية هولندية.

وحسب المصادر ذاتها فإن شركات النقل الجوي الهولندية الثلاث، التي ستدخل غمار تأمين الرحلات الجوية الاستثنائية بين المغرب وهولندا، هي "ترانزافيا" و"كوريندون" و"توي".

ويصل عدد الرحلات الجوية التي تم الاتفاق عليها خلال الاتفاقية الجديدة إلى 25 رحلة جوية لكل بلد، حيث ستتولى "الخطوط الملكية المغربية" و"العربية للطيران" 25 رحلة، وتتولى الشركات الهولندية الثلاث تأمين 25 رحلة.

وينتظر أن يتم الشروع في استئناف الرحلات الجوية بين المغرب وهولندا ابتداء من يوم غد الأربعاء، في وقت يرجع تاريخ الرحلات الجوية بين البلدين إلى أواخر ستينيات القرن الماضي، حيث حطت أول طائرة مغربية لـ"لارام" في مطار "شخيبول" بأمستردام مطلع شهر أبريل من سنة 1969.

لاتنسى مشاركة: طائرات إضافية للنقل الجوي بين المغرب وهولندا على الشبكات الاجتماعية.

المصدر : هسبريس