خواطر من صلب المعاناه

خواطر من صلب المعاناه
خواطر من صلب المعاناه

تفكرت فيما جرى لنا، وتسائلت: هل ما حصل لنا هو شر؟

رب شر جاء بخير..

" لا تحسبوه شراً لكم بل هو خير لكم "..

"علم الله أن فيكم ضعفا"..

* لعل كورونا يرحل، ومعه ذنوبنا إن شاء الله تعالى..

* لعل كورونا عودنا الصبر وزادنا منه إن شاء الله، وربما كان عندنا نقص او خلل فيه..

* لعل كورونا زادنا دعاءاً تسبيحاً وذكراً إن شاء الله، وقد كنا مقصرين فيه..

* لعل كورونا علمنا اليقين بالله وحسن الظن به إن شاء الله، فقد يشوبنا ضعف او خلط فيه..

* لعل كورونا علمنا أن التوكل على الله والتسليم له هو مفتاح الفرج إن شاء الله، والباقي اسباب..

* لعل كورونا علمنا أن صنائع المعروف تقي مصارع السوء إن شاء الله، وقد ننسى احياناً..

* ولعل كورونا ذكرنا بأن لنا رب رحيم، يجيب دعوة المضطر إذا دعاه ويكشف السوء..

أليست هذه بحور من النعم؟

لا أعظم من المصيبة في الدين..
اللهم لا تجعل مصيبتنا في ديننا..

تقبل الله منا ومنكم الصيام والصلاة والدعاء والقيام وصالح الأعمال..
++++++++=====++++++====

لاتنسى مشاركة: خواطر من صلب المعاناه على الشبكات الاجتماعية.