محمود موسوي مجد أعدم في إيران بعد إدانته بالتجسس لصالح أمريكا وإسرائيل

محمود موسوي مجد أعدم في إيران بعد إدانته بالتجسس لصالح أمريكا وإسرائيل
محمود موسوي مجد أعدم في إيران بعد إدانته بالتجسس لصالح أمريكا وإسرائيل

أعدمت إيران رجلا أدين بالتجسس لصالح الولايات المتحدة وإسرائيل، بحسب ما ذكرته وكالة إذاعة جمهورية إيران الإسلامية الرسمية.

وكان الرجل، الذي يدعى محمود موسوي مجد، قد اتهم بالتجسس على قائد فيلق القدس السابق في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني.

وقال القضاء إن قضية موسوي، الذي قبض عليه في عام 2018 لا علاقة لها بقتل سليماني في غارة أمريكية بطائرة بدون طيار في الثالث من يناير/كانون الثاني هذا العام.

وكانت الولايات المتحدة قد اتهمت سليماني بأنه العقل المدبر وراء الهجمات التي نفذتها مليشيات موالية لطهران على قوات أمريكية في المنطقة.

وجاء الإعلان عن إعدام موسوي في وقت شارك فيه ملايين الإيرانيين في احتجاجات على وسائل التواصل الاجتماعي على أحكام بإعدام على ثلاثة رجال اتهموا بالمشاركة في مظاهرات ضد الحكومة في شهر نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

لق تنفيذ حكم الإعدام فيهم، بحسب ما قاله أحد المحامين الممثلين لهم يوم الأحد.

لاتنسى مشاركة: محمود موسوي مجد أعدم في إيران بعد إدانته بالتجسس لصالح أمريكا وإسرائيل على الشبكات الاجتماعية.

المصدر : bbc عربي