الانخراط في إعداد الطعام يساعد على التخلي عن اللحوم‎

الانخراط في إعداد الطعام يساعد على التخلي عن اللحوم‎
الانخراط في إعداد الطعام يساعد على التخلي عن اللحوم‎

تناول الكثير من اللحوم خصوصا الحمراء مضر بالصحة. وتقول جمعية التغذية الألمانية إنه إذا ما تحتم عليك تناول اللحوم فيجب ألا يزيد ما تتناوله على 300 إلى 600 غرام أسبوعيا.

والأفضل التوقف عن تناول اللحوم تماما، أو على الأقل قصرها على المناسبات الاحتفالية. غير أن أغلب الأشخاص يفشلون في تغيير أسلوب حياتهم بتناول لحوم أقل لأن عاداتهم أقوى مما ينوون.

غير أن اختصاصية علم النفس الاجتماعي زيمونه دوله من ألمانيا توضح أن الأمر ليس نهجا متطرفا لا يحمل منطقة رمادية إنما هو عملية. كونك مدركا لماهية منتجات اللحوم التي تستهلكها لا يعني أنك سوف تتخلى بشكل تلقائي عن اللحوم، إنما يعني أنك سوف تفكر أكثر بشأن استهلاكك وتعثر على بديل لمصادر البروتين.

بالطبع لا يحب الجميع التوفو أو الشرائح النباتية. وتشير دوله إلى أن بعض الأبحاث المثيرة للاهتمام تفيد بأن الأشخاص يحبون أكثر الطعام الذي ينخرطون في إعداده بفاعلية .

إذن كيف يمكن أن تكسر عاداتك الغذائية فيما تعلق بتناول اللحوم؟ تنصح دوله بتجربة وصفات طعام جديدة أو طرق أخرى لإعداد الخضروات كوسيلة لتركيز طاقاتك على شيء آخر وبالتالي تشعر أنك تتخلى عن شيء وفي المقابل توسع قائمة طعامك المعتادة.

لاتنسى مشاركة: الانخراط في إعداد الطعام يساعد على التخلي عن اللحوم‎ على الشبكات الاجتماعية.

المصدر : هسبريس